التخطي إلى المحتوى
كتب: آخر تحديث:

اخبار وزارة التربية والتعليم اليوم : تطبيق لبرنامج علاجي لضعاف القراءة و الكتابة بالصف الابتدائي

اخبار وزارة التربية والتعليم اليوم : تطبيق لبرنامج علاجي لضعاف القراءة و الكتابة بالصف الابتدائي
اخبار وزارة التربية والتعليم

اخر اخبار وزارة التربية والتعليم نُقدمها لكم اليوم الاحد 19\6\2016 من خلال اعرف كورة ومتابعة لأخر قرار أتخذته وزارة التربية والتعليم بل واهم القرارات المهمة حيث قامت الادارة العامة بوزارة التربية والتعليم بعمل تطبيق لبرنامج علاجي خاص لتعليم الاطفال في المرحلة الابتدائية من ضعاف القراءة و الكتابة والذين للاسف زاد عددهم الفترة الاخيرة لقلة الاهتمام بهم من المدرسة او البيت ، و هذا خلال الفترة الحالية اثناء الاجازة الصيفية لكل طلاب التعليم الابتدائى لان مثل ذلك البرنامج يقوم بتمكين الطلاب فى كل المستويات على القراءة و الكتابة و تقويتهم في كل منهج اللغة العربية التى للاسف لم تعد محط اهتمام الطلبة والمدرسين و قد اكد مدير عام الادارة العامة بوزارة التربية والتعليم ان البرنامج الخاص بتحسين مهارات هؤلاء الطلاب في القراءة و الكتابة بصورة افضل قد بدا منذ هذا الشهر الجاري .

 

ومن المؤكد انه قد بدا البرنامج بالفعل تحت اشراف مدير عام الادارة التعليمية و مدير المدرسة و مسئول القرائية المتخصص وبحضور موجة اللغة العربية بكل ادارة تعليمية علي مستوي جميع المحافظات ، و قد قامت كل مدرسة بتدوين اسماء الطلاب لديها ضعفاء القراءة و الكتابة من النتيجة الخاصة للعام الدراسي الحالي و سيتم العمل اولا علي المرحلة الابتدائية.

اخبار وزارة التربية والتعليم اليوم

وهنا قد اكدالمسؤلين عن هذا البرنامج فى بيان علي ان لابد من المتابعة الدورية لهذا البرنامج وسوف يتم بواسطة مسئول القراءة و توجية مادة اللغة العربية لتلك المرحلة التعليمية ، و سيتم العمل على تقييمات اسبوعية لهذا الامر ، وسوف يتم من خلالها التعرف علي استجابة الطلاب لهذا الامر ، و سيتم العمل علي حصر النتائج المخصصة لهؤلاء الطلاب بعد امتحانات الدور الثاني .ومن المتوقع نجاح هذا المشروع بصورة مشرفة لتعويض اغلب الطلبة عن ساعات عديدة تمر بالمدرسة دون اى اهتمام او مذاكرة وغيرها من امور الاهتمام بتعليم اطفالنا وتاسيسهم علميا بصورة تساعدهم فيما بعد سواء فى حياتهم العلمية او العملية وغيرها من الامور الهامة لكل الطلاب وتنعكس ايضا على حياة اولياء الامور الذين يعانون من مشكلات الدروس الخصوصية التى تعتبر مشكلة حالية وعصرية ايضا.

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *